القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار[LastPost]

فقدان الذاكرة | كيف تعالج فقدان الذاكرة بشكل طبيعي 2021

علاج فقدان الذاكرة علاج فقدان الذاكرة المؤقت علاج فقدان الذاكرة النفسي علاج فقدان الذاكرة بعد الحوادث علاج فقدان الذاكرة المؤقت بسبب حادث علاج فقدان الذاكرة عند كبار السن علاج فقدان الذاكرة التقدمي علاج فقدان الذاكرة  علاج فقدان الذاكرة الجزئي علاج فقدان الذاكرة لكبار السن حبوب تسبب فقدان الذاكرة علاج فقدان الذاكرة النفسي علاج فقدان الذاكرة المؤقت علاج فقدان الذاكرة بسبب حادث علاج فقدان الذاكرة بالقران طرق فقدان الذاكرة فقدان الذاكرة الكلي فقدان الذاكرة الجزئي

فقدان الذاكرة | كيف تعالج فقدان الذاكرة بشكل طبيعي

علاج فقدان الذاكرة الجزئي

غالبًا ما يكون فقدان الذاكرة البسيط جزءًا طبيعيًا من الحياة، لكن هذا لا يجعله أقل إزعاجًا. بينما لا يمكنك دائمًا فهم فقدان الذاكرة، فهناك الكثير من الأشياء التي يمكنك القيام بها لدعم عقلك ومنع المزيد من مشاكل الذاكرة. والأفضل من ذلك، أن هذه الحيل طبيعية تمامًا ويسهل القيام بها كل يوم. إذا كنت لا تزال قلقًا بشأن فقدان الذاكرة، فمن الأفضل أن تتابع مع طبيبك لمزيد من العلاج.


إذا كنت تبحث عن حل طبيعي لفقدان الذاكرة وكثرة النسيان فأنت في المكان الصحيح سوف نتعرف على أهم النقاط التي تساعد على التخلص من فقدان الذاكرة 


تحفيز الدماغ

يمكنك فعلاً تمرين عقلك بنفس الطريقة التي تمارس بها عضلاتك لتقويتها. يحافظ الاستخدام المنتظم والتحفيز على عقلك ويساعد على منع فقدان الذاكرة. يمكن لبعض الأنشطة اليومية البسيطة أن تحقق لك ذلك.


الاختلاط بأكبر قدر ممكن

يساعد التواصل الاجتماعي المنتظم مع الآخرين على منع الاكتئاب والمشكلات العقلية الأخرى التي قد تخيم على ذاكرتك. تظهر الدراسات أن الأشخاص الاجتماعيين يتمتعون بصحة ذهنية وذاكرة أفضل من الأشخاص المعزولين. ابذل قصارى جهدك لتخصيص وقت للأصدقاء والعائلة لمنح عقلك الدعم الذي يحتاجه.

حتى إذا لم تتمكن من رؤية الأشخاص وجهًا لوجه، يمكن أن تساعدك المكالمات الهاتفية المنتظمة أو محادثات الفيديو.

يمكنك أيضًا تنمية شبكتك الاجتماعية من خلال التطوع أو الانضمام إلى المنظمات المحلية لمقابلة أشخاص جدد.



ابدأ هواية جديدة مليئة بالتحديات 

أي شيء يجعلك تركز يمنحك تمرينًا للدماغ. مارس هواياتك يوميًا، أو ابدأ واحدة جديدة لتحدي عقلك حقًا.

تتضمن بعض الأفكار العزف على آلة موسيقية أو الرسم أو صنع الحرف اليدوية أو ممارسة الرياضة أو تعلم لغة جديدة أو تجربة أي مهارة جديدة.


العب ألعاب تحفيز الدماغ

هناك جميع أنواع الألعاب والتطبيقات التي يمكنها تحدي عقلك وتحسين وظائفه. اقض الوقت في هذه الأنشطة للحفاظ على دماغك في أفضل حالاته. 

تحقق من متجر التطبيقات بحثًا عن ألعاب تحفز الدماغ من شأنها تحسين ذاكرتك بطريقة ممتعة.

لست بحاجة إلى جهاز كمبيوتر لتلعب الألعاب الصعبة!! تعد لعبة الشطرنج والداما والسودوكو والألغاز المتقاطعة طريقة رائعة منخفضة التقنية لتعزيز وظائف عقلك.



اقرأ على قدر المستطاع

القراءة نشاط ممتاز لتحفيز الدماغ إذا لم يكن هذا جزءًا من جدولك اليومي، فحاول قضاء بعض الوقت كل يوم في القراءة. حتى 20 دقيقة يمكن أن تكون مساعدة كبيرة.

أي قراءة جيدة، لكن من الأفضل قراءة المزيد من المواد الصعبة لمنح عقلك مزيدًا من التمرين.

إذا لم تقم بزيارة مكتبتك المحلية من قبل، فهذا وقت رائع للبدء!


استخدم كل حواسك بقدر ما تستطيع

كلما زاد استخدامك للحواس، زاد تحفيز عقلك. حاول القيام بالأنشطة التي تتضمن حواسًا متعددة بقدر ما تستطيع للحفاظ على انشغال عقلك.

التنزه، على سبيل المثال، طريقة رائعة لتحفيز جميع حواسك. سترى مناظر رائعة وستشم رائحة الهواء النقي وستشعر بالريح أو العشب على بشرتك.

بعض الهوايات، مثل النحت، هي أيضًا طرق جيدة لتحفيز الحواس المتعددة.


قم بتضمين التمارين البدنية في جدولك أيضًا

هناك ارتباط قوي بين التمارين المنتظمة والذاكرة المحسنة. تحسن التمارين من تدفق الدم إلى عقلك وتحافظ على صحته. حاول الحصول على 150 دقيقة من التمارين كل أسبوع للحصول على أفضل النتائج.

أي نشاط بدني مهم. يمكنك الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية أو الجري أو لعب كرة السلة أو العمل في أرجاء المنزل لممارسة بعض التمارين الرائعة.

لست بحاجة إلى أن تصبح عداء ماراثون لتجربة هذه الفوائد. مجرد المشي يوميًا سيفي بالغرض أيضًا.


النظام الغذائي والتغذية

يحتاج عقلك إلى الوقود، تمامًا مثل باقي جسمك. يعد اتباع نظام غذائي صحي والاستغناء عن الأطعمة غير الصحية طريقة رائعة لدعم ذاكرتك، وقد يمنع فقدان الذاكرة في الشيخوخة. فيما يلي بعض النصائح الغذائية السهلة لمنح عقلك التغذية التي يحتاجها.


احصل على الكثير من أوميجا 3. هذه الأحماض الدهنية مفيدة بشكل خاص لدعم صحة الدماغ. حاول الحصول على 1.1-1.6 جرام كل يوم للحصول على صحة مثالية.

تعتبر الأسماك الزيتية مثل السلمون والتونة من المصادر الرئيسية للأوميجا 3.

إذا كنت نباتيًا، يمكنك أيضًا الحصول على أوميجا 3 من بذور الكتان والأعشاب البحرية والخضروات الورقية والفاصوليا والجوز.


تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة

مضادات الأكسدة تحمي خلاياك من التلف، بما في ذلك خلايا الدماغ. تمتلئ معظم الفواكه والخضروات بهذه العناصر الغذائية، لذلك عليك تضمين الكثير في نظامك الغذائي اليومي.

الشاي الأخضر غني أيضًا بمضادات الأكسدة، لذا فإن الكوب العادي يمكن أن يمنحك تغذية جيدة.


تجنب "مكملات الدماغ" إلا إذا أوصى بها طبيبك

هناك جميع أنواع المكملات الغذائية التي تدعي تعزيز الذاكرة. في معظم الحالات، لا يوجد بحث يدعم هذه الادعاءات، ومعظمها لن يوفر أي عناصر غذائية لا يمكنك الحصول عليها من الطعام. ما لم يخبرك طبيبك بتناول أحد هذه المكملات، فمن الأفضل تجنبها.


تغيير نمط الحياة

إلى جانب التغذية والتمارين الرياضية، يمكن للكثير من الأنشطة الأخرى دعم صحة عقلك. من خلال دمج هذه الخطوات في جدولك اليومي، يمكنك تحفيز عقلك ومنع المزيد من فقدان الذاكرة.


احصل على قسط كافي من النوم

يحتاج عقلك إلى الراحة، تمامًا مثل أي جزء آخر من جسمك. حاول الحصول على 7-9 ساعات من النوم كل ليلة للحفاظ على قوة ذاكرتك.


قلل من التوتر لتحافظ على صفاء ذهنك

التوتر يغمر عقلك ويجعل ذاكرتك أسوأ. يمكن أن يتلف عقلك مع مرور الوقت. ابذل قصارى جهدك للسيطرة على توترك حتى لا يضر بذاكرتك.

تمارين الاسترخاء مثل التأمل والتنفس العميق من العوامل الرائعة لتخفيض التوتر.

ممارسة هواياتك والقيام بالأشياء التي تستمتع بها هي أيضًا طريقة رائعة للاسترخاء والتخلص من التوتر.


الإقلاع عن التدخين والشرب باعتدال

كلا النشاطين يضعان مواد كيميائية في جسمك قد تضر عقلك بمرور الوقت. من الأفضل تجنب التدخين تمامًا والاعتدال في الشرب فقط.

تظهر بعض الأبحاث أن كمية صغيرة من النبيذ الأحمر، مثل كوبين أو كأسين في اليوم، قد تحسن الذاكرة بالفعل. ومع ذلك، لا تبدأ في الشرب لهذا السبب فقط - يمكنك الحصول على نتائج مماثلة من عصير العنب العادي.

reaction:

تعليقات